69 million page views

دمعة غدر ..تفشل السلام

Reader comment on item: "[Symposium] On the Strip: Where To Go from Gaza?"

Submitted by mohamed.m (Morocco), Jun 30, 2006 at 13:00

لولا غدر حركة حماس وخطف الجندي الإسرائيلي إلياهو آشيري لما جنت السلطة الفلسطينية على مجتمع بكامله ، بأطفاله وشيوخه ونسائه وشبابه ...فكيف يمكن للسلام أن يسدل ستار الأمان وأعمال الإرهاب لازالت تهدد أسرة المجتمع الإسرائيلي ، كيف يمكن للحب والإطمئنان أن ينتشر بين الشعوب ولازال الغدر البائد يسكن عقول الذين لم يرحموا حتى أفلاذ أكبادهم وكونوا من أجسادهم وهي لازالت في سن الطفولة قنابل إنتحارية قابلة للإنفجار في أي زمان أو مكان لتهدد كيان الأمة الإسرائيلية بكل معانات الخوف ... وبعد كل ما جرى تنازلت دولة إسرائيل وإنسحبت من قطاع غزة حبا في السلام متسامحة متنازلة على أرواح أبنائها الذين غدروا وهم ليسوا إلا مدنيين كانوا في طريقهم إلى العمل أو في طريقهم إلى الدراسة ... أي أنهم ليس جنود مجندين بسلاح دمار أو رصاص .فهل ياترى بعد كل هذا التسامح وكل هذا التنازل لازال بغض الذين يتاجرون في عقول الشعوب الضعيفة ويبيعون في فكرها ويخضرونها بإستغلال الدين ضد جميع الأديان والملل لينالوا هم مال الدنيا وسلطتها ويوهمون شبابهم بحياة الجنة وحور العين لأنهم حرموهم من أبسط حقوق الحياة كالعمل والزواج ...........والكثير من الحقوق المهضومة في مجتمعات التطرف والراديكالية ...وهاهم اليوم وبعد الفضيحة التي كانت أفكارهم وأياديهم وغداعم هي السبب فيها ألا وهي إختطاف طالب في الكلية العسكرية وهو ليس حاملا للسلاح بل متوجها لدراسته كباقي الطلبة في العالم ،أليس هذا ظلم وغدر أليس هذا العمل وحشي ولايمكن لأي أب أن يقبله لإبنائه أو أهله فلما اليوم هذا البكاء ،وأنتم أيها الحركة الإرهابية حماس الذين تسببتم في غدر أهاليكم لا إلياهو آشيري وتسببتم في إرهاب أنفسكم لافي إرهاب إسرائيلي وما أنتم فيه سوى ماغرستم وها أنتم تجنون بذور الشوك والآلام لا بذور الحب والآلام

Submitting....

Note: Opinions expressed in comments are those of the authors alone and not necessarily those of Daniel Pipes. Original writing only, please. Comments are screened and in some cases edited before posting. Reasoned disagreement is welcome but not comments that are scurrilous, off-topic, commercial, disparaging religions, or otherwise inappropriate. For complete regulations, see the "Guidelines for Reader Comments".

Comment on this item

Mark my comment as a response to دمعة غدر ..تفشل السلام by mohamed.m

Email me if someone replies to my comment

Note: Opinions expressed in comments are those of the authors alone and not necessarily those of Daniel Pipes. Original writing only, please. Comments are screened and in some cases edited before posting. Reasoned disagreement is welcome but not comments that are scurrilous, off-topic, commercial, disparaging religions, or otherwise inappropriate. For complete regulations, see the "Guidelines for Reader Comments".

See recent outstanding comments.

Follow Daniel Pipes

Facebook   Twitter   RSS   Join Mailing List

All materials by Daniel Pipes on this site: © 1968-2022 Daniel Pipes. daniel.pipes@gmail.com and @DanielPipes

Support Daniel Pipes' work with a tax-deductible donation to the Middle East Forum.Daniel J. Pipes

(The MEF is a publicly supported, nonprofit organization under section 501(c)3 of the Internal Revenue Code.

Contributions are tax deductible to the full extent allowed by law. Tax-ID 23-774-9796, approved Apr. 27, 1998.

For more information, view our IRS letter of determination.)